دولياتمتفرقات دولية

نجاح حملة شعبية لمقاطعة الغلاء في المغرب

 

نجح المغاربة في تفعيل حملة شعبية كبيرة على مواقع التواصل الإجتماعي لمقاطعة 3 علامات تجارية شهيرة بالمغرب بفعل ضعف القدرة الشرائية لذوي الدخول الضعيفة.

 

وتتصدر الحملة التي انطلقت على موقع “فيسبوك” من دون أن يتبناها أحد، عناوين الصحف وأحاديث الشارع، وتدعو إلى مقاطعة محطات توزيع الوقود “إفريقيا”، ومياه “سيدي علي” المعدنية، ومنتجات “دانون”، من أجل الضغط على هذه الشركات المستحوذة على حصة الأسد من السوق المغربية كي تخفض الأسعار.

 

ويرى المتخصص في التواصل الرقمي رشيد جنكاري أن “هذه الحملة تعكس نضج مواقع التواصل الاجتماعي وميلاد رأي عام رقمي قادر على إسماع صوته في مواضيع مثل غلاء المعيشة وهشاشة أوضاع فئات واسعة”، معتبرا هذه المواقع “بمثابة بارومتر لقياس الوضع الاجتماعي الاقتصادي بالبلد”.

 

وأفاد استطلاع للرأي أنجزه معهد “أفيرتي” وشمل شريحة من مستعملي الإنترنت أن أكثر من 79% من الذين شملهم الاستطلاع يؤيدون الحملة التي أنهت أسبوعها الثاني.

 

وتتحدث الحكومة المغربية منذ 2013 عن مشروع تقديم مساعدات مالية للأسر الفقيرة دعما لقدرتها الشرائية، بعدما تم التخلي تدريجيا عن نظام دعم أسعار المحروقات ومواد غذائية أساسية، لكن هذا المشروع لم ير النور إلى الآن.

 

المصدر: أ ف ب

ألجيريا بوست

موقع “ألجيريا بوست متخصص في مختلف الأخبار و التحقيقات و الحوارات السياسية و الإقتصادية و الثقافية و الرياضية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

إغلاق