أحدث الأخبارتحقيقات

محليات 2017 بين مطرقة “سيلا “و سندان الأزمة الإقتصادية

تزامن تنظيم الطبعة الجديدة من الصالون الدولي للكتاب مع انطلاق الحملة الإنتخابية للمجالس البلدية و الولائية، المزمع تنظيمها في 23 نوفمبر 2017 المقبل مما أثر سلبا على هذه الحملة الإنتخابية التي وصفها مراقبون سياسيون بالاضعف منذ الإستقلال عام 1962.

 

و رغم أن قانون الإنتخابات يحدد آليات و طرق التسويق السياسي في الحملات الإنتخابية ، إلا أن بعض المترشحين في هذه الإنتخابات لم يفوتوا هذه المناسبة و انتهزوا فرصة الإقبال الهائل للمواطنين على صالون الكتاب الدولي لكي يروجوا لأنفسهم و للأحزاب التي ينتمون إليها بداخل المعرض.

 

و يأتي عدم اهتمام المواطنين بمجريات الحملة الإنتخابية في ظل ظروف سياسية و اقتصادية قد قضت على نكهة هذه الإنتخابات ، أبرزها الركود السياسي الذي تعيشه الجزائر في ظل تصاعد الحديث عن موضوع “صحة الرئيس” و بدئ العد التنازلي لرئاسيات 2019 المقبلة ، و أيضا في ضل الأزمة الإقتصادية التي تعيشها الجزائر بعد انخفاض ايرادات النفط و تراجع قيمة الدينار أمام العملات الأجنبية، أثر سلبا على استقرار القدرة الشرائية للمواطن.!

 

كل هذه المعطيات توحي بأن الإقبال الشعبي على التصويت في محليات 2017 المقبلة سيكون جد ضعيف حيث يتوقع العديد من السياسيين و المراقبين أن لا تتجاوز نسبة المشاركة الـ20% ، مما سيضع مصداقية المجالس المنتخبة على المحك.

 

 

 

 

 

 

 

ألجيريا بوست

موقع “ألجيريا بوست متخصص في مختلف الأخبار و التحقيقات و الحوارات السياسية و الإقتصادية و الثقافية و الرياضية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

إغلاق