أحدث الأخبارالملف الفلسطينيدوليات

الرئاسة الفلسطينية: قانون القدس الموحدة إعلان حرب

انتقدت الرئاسة الفلسطينية يوم الثلاثاء بعبارات شديدة اللهجة موافقة الكنيست الإسرائيلي على قانون يشدد القيود على أي تصويت قد يجري مستقبلا بشأن التخلي عن أجزاء من القدس.

 

ووصف المتحدث باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة التعديل الأخيرة على “قانون أساس القدس عاصمة إسرائيل”، وكذلك قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن وضع المدينة بأنهما بمثابة إعلان حرب على الشعب الفلسطيني وهويته السياسية والدينية.

 

وذكر أبو ردينة أن هذا التصويت يشير بوضوح إلى أن إسرائيل أعلنت رسميا نهاية ما يسمى “العملية السياسية”، وبدأت في الواقع العمل على فرض سياسة الإملاءات والأمر الواقع.

 

وشدد المتحدث على أن قراري ترامب والكنيست لا شرعية لهما، مضيفا أن الفلسطينيين لن يسمحوا في أي حال من الأحوال بتمرير مثل هذا المشروع الخطيرة على مستقبل المنطقة والعالم.

وحمل أبو ردينة الجانب الإسرائيلي المسؤولية عن التصعيد اليومي والخطير المستمر ومحاولات استغلال القرار الأمريكي، ما قد يؤدي إلى “تدمير كل شيء”، مضيفا أن الوضع الراهن يتطلب تحركا عربيا وإسلاميا ودوليا، لمواجهة “العربدة الإسرائيلية التي تدفع بالمنطقة إلى الهاوية”.

ألجيريا بوست

موقع “ألجيريا بوست متخصص في مختلف الأخبار و التحقيقات و الحوارات السياسية و الإقتصادية و الثقافية و الرياضية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

إغلاق