أحدث الأخبارالملف السوريدوليات

الأمم المتحدة: خطة روسيا بشأن مساعدات الغوطة غير كافية

قال مسؤولان بالأمم المتحدة للصحفيين يوم الخميس إن خطة روسيا لتطبيق هدنة لمدة خمس ساعات يوميا في الغوطة الشرقية تحتاج لتوسعة للسماح بدخول مساعدات وإجلاء المدنيين والجرحى.

 

وقتل المئات على مدى 11 يوما من القصف على الغوطة الشرقية التي تتألف من بلدات وقرى على مشارف دمشق وهي آخر منطقة كبيرة خاضعة للمعارضة قرب العاصمة.

 

وكان القصف أحد أعنف الهجمات في الحرب السورية التي توشك على دخول عامها الثامن.

وقال مستشار الشؤون الإنسانية بالأمم المتحدة يان إيجلاند في كلمة أمام دبلوماسيين من 23 دولة يحضرون اجتماعا أسبوعيا في جنيف ”أنتم تتقاعسون عن مساعدتنا لمساعدة المدنيين في سوريا. القانون الدولي لا يحترم في الغوطة الشرقية“.

 

وقال المسؤول الدولي إن نحو 400 ألف شخص محاصرون في الغوطة ويحتاجون مساعدات لإنقاذ حياتهم وإن القافلة الوحيدة التي سمحت السلطات بدخولها هذا العام وصلت في منتصف فبراير شباط ولم تكف سوى 7200 شخص“.

وتدعو روسيا، أقوى حلفاء الرئيس السوري بشار الأسد، إلى هدنة مدتها خمس ساعات يوميا لإقامة ما تصفه بممر إنساني يتيح إدخال المساعدات للجيب المحاصر ومغادرة المدنيين والجرحى.

ألجيريا بوست

موقع “ألجيريا بوست متخصص في مختلف الأخبار و التحقيقات و الحوارات السياسية و الإقتصادية و الثقافية و الرياضية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

إغلاق